قراءة قانونية حول أطراف وخصائص حق الرهن الحيازي في القانون المدني السوري 2022

قراءة قانونية حول أطراف وخصائص حق الرهن الحيازي في القانون المدني السوري 2022

قراءة قانونية حول أطراف وخصائص حق الرهن الحيازي في القانون المدني السوري 2022

قراءة شرعية بشأن أطراف ومواصفات حق الرهن الحيازي في التشريع المواطن السوري.

طرفا إتفاق مكتوب الرهن الحيازي هما الموجود و المرتهن .

أولاً- أهلية الطرفين :
تم عقده الرهن الحيازي من العقود الدائرة بين الاستفادة و الضرر , وهو من عقود المعاوضة , فلا بد أن يكون المدين المتواجد أهلاً للتعاقد . أما الدائن المرتهن فلا بد أن يكون أهلاً للالتزام , إذ فوق منه الاحتفاظ بالمال المرهون واستغلاله لو كان عقاراً ( في الحماية العقاري يكفي أن يتلذذ الدائن المرتهن بأهلية الاغتناء ) .

ثانياً- الولاية على الطرفين :
من الممكن أن يبرم المدين المتواجد إتفاق مكتوب الرهن الحيازي بشخصه أو من خلال من ينوب عنه , كالولي أو الوصي و غيرهما .
و في حال الرهن الحيازي العقاري يتحتم أن الاستحواذ على إذن من القاضي لتأسيس الرهن لو أنه المتواجد قاصراً أو محجوراً فوقه.
والوكالة الصادرة من المدين المتواجد لإبرام تم عقده الرهن الحيازي ينبغي أن تكون وكالة خاصة , في حين الوكالة الصادرة من الدائن المرتهن فيكفي أن تكون وكالة عامة .

مواصفات حق الرهن الحيازي
أ- حق اتفاقي فيما يتعلق إلى سنده , لأنه يستند إلى إرادة طرفيه على يد إمضاء الاتفاق المكتوب .

ب- حق عيني يولي صاحبه سلطة على الفور على الثروة المرهون تجيز لديه الأحقية في حبسه وتتبعه في أية يد يكون , و استيفاء حقه من قيمته بالتقدم على بقية الدائنين .

ج- حق موالي يدور مع الالتزام المضمون به وجوداً و عدماً .

د – حق غير إجتمع للتوزيع , ولو تجزأ الدين المضمون أو تم استيفاء جزء منه : فإذا أوفى المدين المتواجد جزءاً من دينه لا يمكن له المطالبة بفوات الرهن الحيازي بما يلائم تكلفة ما أوفاه , فيبقى كامل الملكية المرهون ضامناً للوفاء بالجزء الباقي من الدين المضمون أصلاً .

وإذا لقي حتفه المدين المتواجد و قسمت أمواله بين ورثته , و منها دينه و الملكية المرهون , فلا يحق لأحد الورثة أن يوفى نصيبه من الدين و أن يطالب بالمقابل بزوال الرهن الحيازي عن حصته وحدها و تسليمه إياها , فهنا ايضاً يوجد الثروة المرهون بكل أجزائه ضامناً للوفاء بكامل الدين المضمون و حتى أجدد جزء منه .

أيضا إذا لقي حتفه الدائن المرتهن وآب بالتالي لجميع من ورثته نصيب من الدين المضمون , لا يحق للوارث الذي يستوفي نصيبه من الدين أن يقوم بتسليم الملكية المرهون إلى المدين المتواجد , و لا تسليم جزء منه يعادل حصته التي نالها , لأن الرهن الحيازي يتواصل قائماً على كامل الملكية المرهون لحين الإخلاص بكامل الدين المضمون , أي بسائر الحصص العائدة منه لبقية الورثة .

You must be logged in to post a comment

አማርኛالعربية简体中文NederlandsEnglishFrançaisDeutschItalianoPortuguêsРусскийEspañol
اتصل الان