زواج الاجانب - مكتب العالمية للمحاماة

زواجالاجانب - لتوثيق زواج الاجانب في مصر, خدمة تأسيس الشركات, الاستشارات

我们是谁 ?

انمجموعهمكاتبالعالميةللمحاماهوالاستشاراتالقانونيةمنأهمالمؤسساتالمتكاملهلتقديمخدماترائدهفىداخلوخارججمهوريةمصرالعربيةتحتاشرافوإدارةالأستاذة/هيامجمعهسالمالمحاميةوتلتزمهذةالمكاتببتقديممجموعهمنالحلولالقانونيةلجميععملائهافىالقضاياوالمسائلالقانونيةالاكثرصعوبةللمصريينوالاجانبعلىحدالسواء بل وفى المسائل القانونية المستعصية

传记

传记

التعليم:1997 م | حقوق جامعة عين شمس
2014 年محامية نقص
回复
مستقل، أعمل لحسابي الخاص
اضغط لمعرفة المزيد

رؤيتنا

رؤيتنا

تأسستهذهالمجموعهبهدفتقديمخدماتقانونيةمدروسهمنخلالفريقعملمنالسادةالمحامينالاكفاءذوالخبرهالعاليهوالمستشارينالمميزينكلفىتخصصهالذىيبدعفيهتحتاشرافوادارةالاستاذةهيامجمعهسالمولذلكيمكنكمالاعتمادعلىخبرتناالعلميةوالعمليهالواسعهفىالمجالاتالقانونيةالصعبة
اضغط لمعرفة المزيد

رسالتنا

رسالتنا

رسالتناتكمنفىعشقناللريادةوالتفوقفىالاداءالمهنىومنافسةالكلمنافسةشريفةلصالحعملائناوليسللظهوربمظهرالاقوىوالافضلفمعيارالافضليهوالتميزيكونلصالحالعميلوليسلمجدشخصىلانمجموعهالعالميةللمحاماهوالاستشاراتالقانونيةكيانقانونىلايقومعلىالانفرادوالتمييز。

اضغط لمعرفة المزيد

ما نقدمه لك

قدتأسستهذهالمجموعهبهدفتقديمخدماتقانونيةمدروسهمنخلالفريقعملمنالسادةالمحامينالاكفاءذوالخبرهالعاليهوالمستشارينالمميزينكلفىتخصصهالذىيبدعفيهتحتاشرافوادارةالمستشارةهيامجمعهسالموإليكبعضممايمكنناتقديمهلعملائنا

مايقوله العملاء على مكتب العالمية للمحاماة

إنمجموعةمكاتبالعالميةللمحاماةتقدمخدماتهاللعملاءفيشتيالمجالاتعلىمدارسنينكثيرةوقدنلناعنجدارةثقةعملائناوذلكبسببجودةوسرعةتنفيذطلباتالعملاءبشكلقانونيمحترف

IMG

احسنمستشارةفىمصربكلثقةوربنايوفقكياسعادهالمستشارةومننجاحلنجاحياربوانابشكرحضرتكعليوقوفكبجانبيأثناءزواجيبجدحسيتانكصاحبتيمشمحاميةبتوثقليالزواج

منال المغربية - مغربية و أفتخر

你感兴趣的话题

مكتبالمحامىهيامجمعهسالمصاحبةمبادرةلمشملالأسرةالمصريةومتخصصفيجميعشئونالأجانبفىمصرمنإقامات,إكتسابالجنسيهالمصريه,تأسيسالشركات,توثيقعقودزواجالأجانب,قضاياالأسرهمنطلاق,خلع,نفقة,منقولات。 المكتببهنخبةمنالسادةالمحامينذويالخبرةفيالمحاكمالمصريةبكلدرجاتهاومتخصصونفيإنجازالمعاملاتالقانونيةوالتسهيلاتالإجرائيهبكلشفافيةوإلتزاموثقةمنكلالمتعاملينمعنا。

مرض الموت وفقاً لأحكام محكمة التميز الكويتية – مذكرة دفاع 2022

مرض الموت وفقاً لأحكام محكمة التميز الكويتية – مذكرة دفاع 2022

مرض الموت وفقاً لأحكام محكمة التميز الكويتية – مذكرة دفاع 2022

مرض الموت وفقاً لأحكام محكمة التميز الكويتية – مذكرة دفاع 2022

مرض الموت وفقاً لأحكام محكمة التميز الكويتية – مذكرة دفاع 2022

مرض الهلاك استناداً لأحكام محكمة المفاضلة الكويتية – مذكرة دفاع

مرض الوفاة – فترة مرض الوفاة – صورية – إثبات الصورية – إثبات 回复 بينمابينالمتعاقدين - إثباتالصوريةمنالغير - الإثباتبشهادةالشهود - إثباتمايخالفالكتابةأويجاوزها - حسنالنية - المتعاقدحسنالنيةالمتمسكبالعقدالواضح - لايمكنالاحتجاجبالبطلانفيمواجهةالمتعاقدحسنالنيةالمتمسكبالعقدالواضح。

( الـوقائــــــــــــع )

نحيلفيمايتعلقوقائعالتشاجرالماثلإلىماأتىبالحكمالمستأنف,وبتقريرالخبرةالفنيةالمودعبملفالدعوى,وإلىماأتىبمذكراتدفاعناالجانبالأماميلمحكمةأولدرجة,وإلىالحكمالتمهيديالصادرفيالاستئنافالماثل,وإلىكافةالأوراق,منعاللتكرارولعدمالإطالة。

( الدفـــــــــــــاع)

فيبدايةدفاعناتتمسكالمؤسسةالمستأنفتجاههاالثالثةبكلقمتهالحراسةوالدفوعوالطلباتوالأسانيدوالأسبابالمبداةمنهافيمواجهةمحكمةأولدرجة(بمثابهامنافسبوابة),لاسيمامذكرةدفاعهاالجانبالأماميلعدالةمحكمةأولدرجةبجلسة00/00/2017م,مثلماتتبنىالمؤسسةالمستأنفإزاءها الثالثةعواملوحيثياتتوثيقالخبرةالفنيةالمودعبملفالدعوى(فيمواجهةمحكمةأولدرجة),وإضافةإلىتتبنىعواملوحيثياتالحكمالمستأنف,ونعتبرهامعاجزءالايتجزأمندفاعناالموجود。
ونركز في تلك المذكرة فحسب على النقط الآتية:

1)مرضالهلاك(شرعاوقانونا)لاتستطيلمدتهلأكثرمنعامفرد,فإنطالتمرحلةالداءعنسنةميلاديةكاملة,فإنهلايعتبرمرضمصرع,مهمايكنمنخطورةالداء,أواحتمالعدمبرئه,وتكونتصرفاتالعليلفيتلكالمرحلة“صحيحة ”:
إذإنهمنالمخطط(شرعا,وقانونا) - وعلىماجرىفوقهقضاءمحكمةالمفاضلة,فإنه:“منالمخططأنظرفمرضالهلاكمشروطةشرعابأنيكونالسقيمالأمرالذييغلبأعلاهفيهالوفاة,ويحسبرفقتهبدنوأجله,وأنينتهيبوفاته,فإذااستطال الداءلأكثرمنسنةفلايعتبرمرضوفاة,مهمايكنمنخطورةذاكالداء,واحتمالعدمبرءصاحبهمنه,وتكونتصرفاتالعليلفيتلكالمرحلةصحيحة,ولاتعداستطالةالداءموجةمنحالاتمرضالهلاكحتىفيمرحلةإرتفاعهاواشتدادوطأتها,حيثالقدوةبفترةالشده التي تعقبها الموت”。

[[ 重头戏 بالتميز رقم 60 لسنة 2001 مدني/2 – جلسة 27/5/2002م ]]

[[ الطعن بالتمييز رقم 31 لسنة 2003 مدني/1 – جلسة 26/4/2004م ]]

بماأنهذا,وقدكانالثابتبالأوراقأنمورثالمستأنفينوالمستأنفتجاههالأضخمكانيتكبدمنمرضاستطالتمدتهمنذمايزيدعنخمسسنين,إذتمتشخيصإصابتهبورمخبيثفيالقولونمقترنابورمخبيثفيالمعدة,وهذافيسنة2011年,وقدتمعملاستئصال جزئي للمعدة، واستئصال نصفي للقولون – في دولة جمهورية ألمانيا الاتحادية الكمالههه فهمى قولون
أيإنالمورث - حتىالآناستئصالالأورامالسرطانية - رجعلحياتهالطبيعيةواستمرفياستكمالوضعهالصحيوأكلالأدويةالأساسيةلمعالجةمضاعفاتوآثارالداء,واستمرالوضعايضالمقدارزيادةعنخمسسنينإلىحدما,الأمرالذيينفيعنهذاالداءسمة“مرضالوفاة” مهمايكنمنخطورةذاكالداء,أواحتمالعدمبرءمورثهممنه,فتكونتصرفاتهفيتلكالمدةصحيحةوساريةوناجزةوفعالة,إذلاتعداستطالةالداءوضععاممنحالاتمرضالوفاةحتىفيمدةإرتفاعهاواشتدادوطأتها(علىماذهبتإليهمحكمةالمفاضلةالكويتية) .

2)عدمجوازإثباتالصوريةالمدعاة(منالمستأنفين)علىإتفاقمكتوبالتخليالمؤرخ00/00/2016مالذيأجراهالمستأنفإزاءهالأكبرعندالمنفعةالعامةللصناعة(المستأنفتجاههاالثانية)عنقسيمةالتساقطلأجلصالحمؤسسة/ .....................。 (المستأنفتجاههاالثالثة) - وايضاعدمجوازإثباتالصوريةالمدعاة(منالمستأنفين)علىالاتفاقالمكتوبرقم000الذيتمتحريرهبينالإدارةالعامةللصناعة(المستأنفحيالهاالثانية)وبينمؤسسة/ .....................。 (المستأنف حيالها الثالثة) بصدد قسيمة التساقط:

بما أن إتفاق مكتوب مؤسسة …………………. (المستأنفإزاءهاالثالثة),المبرممعالمصلحةالعامةللصناعة,هوتمعقدهجدي,إذتم - ويحدث - دفعكاملبنظيرالانتفاع(الحقيقيوالممقداربمعرفةالإدارةالعامةللصناعة)بقسيمةالتساقطكليا - طبقاللثابتبالأوراق - بمايدلقفزتبهاءنيةالمؤسسةالمستأنفإزاءها الثالثةلدىالتداولعلىهذهالقسيمة,علىالرغممنالمنازعاتالثائرةبينبقيةأطرافالخصومةالجارية(المستأنفينوالمستأنفتجاههالأضخم)。

بماأنهذا,وقدكانتالمادةمائتينمنالتشريعالمواطنمنصوصبهاعلىأنه:“إذاأبرمتمعقدهصوري,كانلدائنيجميعمنالمتعاقدينوللخلفالمخصصلأيمنهماأنيثبتواالصوريةبكلالوسائطويتمسكوابالعقدالمستتر,مثلماإنلهمأنيتمسكوابالعقدالصوريإذاكانوا لا يعلمون بالصورية。 وإذا تعارضت اهتمامات ذوى الموضوع، بأن تمسك القلائل بالعقد الصورضت اهتمامات ذوى الموضوع، بأن

وأتىفيالمذكرةالإيضاحيةللقانونتعقيباعلىتلكالمادة,مانصه:“ولوكانلدائنيجميعمنطرفيالاتفاقالمكتوبالصوريولخلفهالمختصأنيتمسكوابالعقدالصوريأوبالعقدالحقيقي,فإنهمنالمتصورأنتتضادالمصالحبينهؤلاء, 活动 بعضهمبذلكالاتفاقالمكتوب,فيمايتمسكالأخرونبذلك,وتجئالعبارةالثانيةمنالمادةمائتينلتتخذقرارالحكمفيذاكالتضاد,مقررةالميزةلمنيتمسكبالعقدالصوريعلىمنيتمسكبالعقدالحقيقي。 وهوحكم,إنسالهالمنطقالمصرةلیانونالعدوس,سویکنیيتیمعمبههراسةالسيرفندالنيةاستیراراللمعاملاتلاملالاتالتالتالتالمعالتالمصومعلةالقالمصروعة。 والمادةمائتين,اذترخصلدائنيجميعمنطرفيالاتفاقالمكتوبالصوريولخلفهالمخصصأنيتمسكوابالعقدالحقيقيالمستترأوالاتفاقالمكتوبالصوريالواضح,أيهمايبصرونهلهمأوفق,وحيثتماتخاذقرارالميزةلمنيتمسكمنضمنهؤلاءبالعقدالصوريعلىمنيتمسكمنضمنهمبالعقدالحقيقي, تتجاوبمعقاعدةتنبسطجذورهاعميقةفيدنياالسابق,وأخذتترسخوجودهاوتدعمكيانهافيدستوراليوم,وهىقاعدة“الهيئةالخارجيةالخادعيحمىالمخدوع”,أومثلمايقال - فيبندأكثرشيوعا,ولوكانتأصغردقة - “الخطأالمنتشريولدالحق”。 وقد استمد المشروع هذه القرارات من القرارات من المادتين 147 و 148 من تشريع التجارة الحاضر مع تطوير صياغتهدوةل”

وقدحكمتمحكمةالمفاضلةب:“إنالمقرر - فيقضاءتلكالمحكمة - أنهيجوزلأيمنالمتعاقدينإثباتصوريةالاتفاقالمكتوببكافةأساليبالإثباتالتشريعيةلوأنهالغايةمنالصوريةهوالتحايلعلىالتشريع,لكنعطلةذاكتقتصرعلىالمتعاقدالذييكونالغشقدتمفي مواجهةمصلحته,لأنهلايكونفياستطاعتهفيتلكالموقفأنينالدليلكتابييثبتالصورية,ولذاعلىعكسمالوكانالتحايلعلىالتشريعقدحدثإضرارابالغيرالذيلميكنطرفافيالاتفاقالمكتوب,فإنهلايمكنإثباتالصوريةفيحينبينالمتعاقدينوخلفهماسوى طبقا للقواعد العامة التي لا تسمح إثبات ما يخالف الثابت كتابة سوى بالكتابة”。

[[ الطعن بالتمييز رقم 410 لسنة 2007 مدني/1 – جلسة 7/4/2008م ]]

مثلماتواترقضاءمحكمةالمفاضلةعلىأساسأنه:“ولئنكانيجوز - بينمابينالمتعاقدين - إثباتصوريةالاتفاقالمكتوببكافةأساليبالإثباتالشرعيةمتىكانالغايةمنالصوريةهوالغشعلىالدستور,بلعطلةذاكيقتصرعلىالمتعاقدالذييكونالتلاعبقدتممقابلمصلحته, لأنهلايكونفياستطاعتهفيتلكالظرفأنينالدليلكتابيبإثباتالصورية,وهذاعلىنقيضمالوكانالتلاعبعلىالتشريعحدثإضرارابالغيرالذيلميكنطرفافيالاتفاقالمكتوب,حيثلايكونهنالكمايبدلحينئذدونحصولالمتعاقدعلىالدليلالكتابيالمثبتللصورية ,وهكذافلايجوزفيتلكالموقفإثباتالصوريةبينمابينالمتعاقدينوخلفهماسوىطبقاللقواعدالعامةفيالإثباتالتيلاتتيحالإثباتبشهادةالشهودفيحينيخالفأويجاوزمااشتملأعلاهدليلكتابي...وحيثكانالحكم(المطعونفيه)علىالرغممنعدمتقديمالمدعىعليه للدليلالكتابي,قدخلصعلىأنصوريةالتخليراسخةمنأقوالشاهديه,فضلاعلىذلكالحيثياتالفهرسفيالدعوى,فإنهيكونقدأخطأفيتنفيذالتشريعالأمرالذييعيبهويستوجبمفاضلته”。

[[ الطعن بالتمييز رقم 71 لسنة 1996 مدني – جلسة 26/5/1997م ]]

[[ الطعن بالتمييز رقم 790 لسنة 2006 تجاري/4 – جلسة 10/4/2008م ]]

بماأنماتمنح,وقدكانتالنظمالعامةفيالإثباتتمر - استنادالنصالمادةأربعينمنتشريعالإثباتفيالموادالمدنيةوالتجارية - بأنه:“لايمكنالإثباتشهادةالشهود - ولولمتزدالثمنعلى5000دينار - بينمايخالف,أويجاوز,ماأشتمل فوقه دليل كتابي”。

وقدكانمنالمعتزمفيقضاءمحكمةالمفاضلة:“عدمجوازإثباتمايخالفأويجاوزالثابتبالكتابةبغيرالكتابةيفترضاستنادالنصالمادةأربعينمنتشريعالإثبات,وعلىماوردبالمذكرةالإيضاحيةلذلكالتشريع,أنتكونهنالككتابةأعدتللإثباتموقعفوقمنهاممنيرادالاحتجاج فوقه بها، فلا يجوز له من في أعقاب إثبات

[[ الطعن بالتمييز رقم 257 لسنة 2003 مدني/1 – جلسة 3/2/2003م ]]

وفي كل الأوضاع، فليس في أقوال الشهود ما يثبت أو يقطع بوجود مثل تلك الصوريةة

3) عدم جواز احتجاج المستأنفين ببطلان العقود حانوت السقوط، مقابل مؤسسة/ ........ (المستأنف إزاءها الثالثة):
وتشييدً على ما سلف إشعاره، وفضلاً عنه،

لايحتجبإبطالالاتفاقالمكتوبفيلقاءالخلفالمختصللمتعاقدالأخر,لوأنهذلكالخلفقدإستلمحقهمعاوضةوبحسننية。
ويعدالخلفالمخصصحسنالنية,لوأنه - لدىالفعلله - لايدريعلةإبطالتمعقدهسلفه,ولميكنفيمقدورهأنيدريبه,لوكانفعلمنالحرصماتستوجبهأحوالالوضعمنالفردالسهل”。

ومنالمخططلهفيقضاءمحكمةالمفاضلةأن:“المقرر - فيقضاءتلكالمحكمة - أنالمشرعفيالمادة189منالتشريعالمواطنإنتهاجبمبدأحراسةالغيرحسنالنيةالأمرالذيعساهأنيرتبهلهإبطالعقودمنتلقيالحقعنهمنفادحالضرر,ولذاعلىصوب يجعلالمبدأمتمشيامعماتقتضيهالمنفعةالتيتتمثلفيإدخارالائتمانوالاعتدادبالثقةالمشروعةحالمايكونمنحقالناسأنيعولوافوقمنهافيمعاملاتهم,واشترطلذاأنيكونالغيرقدإستلمحقهبإجراءتعاوضي,وأنيكونحسنالنيةلايعرفالدافعالذيأسفرعنإبطالتم عقدهسلفه,ولميكنفيمقدورهأنيدريبه,إذاكانفعلمنالحرصماتستوجبهأحوالالوضعمنالفردالسهل,وحسنالنيةفرضي,ولمحكمةالأمرعرفانتوافرهأوعدمتوافرهبشرطأنتسكنقضاءهاعلىعواملسائغةتكفيلحمله”。

[[ الطعنان بالتمييز رقما 307 و 332 لسنة 2003 مدني – جلسة 26/12/2005م ]]

مثلماتواترقضاءمحكمةالمفاضلةعلىأساسأنه:“منالمخططأنمفادالمادة189منالتشريعالمواطنأنهلايحتجبأثرإبطالالاتفاقالمكتوبالقابلللإبطالقلكنالخلفالمخصصالذيإستلمحقهبمقتضىإتفاقمكتوبمنعقودالمعاوضةمنواحدمنطرفيالاتفاقالمكتوبالقابلللإبطالحالقيام ذاكالاتفاقالمكتوبمنتجالأثارهوقبلأنيقضيبإبطاله,بشرطأنيكونالخلفالمختصوقتتلقيهالحقحسنالنيةلايدريمبررإبطالتمعقدهسلفهولميكنفيمقدورهأنيدريبهلوكانفعلمناليقظةوالحرصمايستوجبهأوضاعالشأنمنالفردالسهل”。

[[ الطعنان بالتمييز رقما 202 و 204 لسنة 1998 مدني – جلسة 24/4/2000م ]]

ذلك,وتنصالبند(الثانية)منالمادة914منالتشريعالمواطنإلىأن:“روعةالنيةمفترض,علىأنيثبتالضد,مالمينصالدستورعلىنقيضذاك”。

وقدحكمتمحكمةالمفاضلةبأن:“المادة223منالدستورالمواطنمنصوصبهاعلىأنه:“1-لايحتجبفسخالاتفاقالمكتوبفيمقابلةالخلفالمخصصلأيمنالمتعاقدينلوأنهذلكالخلفقدإستلمحقهمعاوضةوبحسننيه。 2-ويحتسبالخلفالمختصحسنالنيةلوكانلدىالإجراءلهلايدريبالسببالذيأدىإلىالفسخ,ولميكنفيمقدورهأنيعرفبه,لوكانفعلمنالحرصماتستوجبهالأحوالمنالفردالسهل”,ووردفيالمذكرةالإيضاحيةللقانونفيصددذلكالموضوع أن“المشرعيتماشىفيهمع‘مبدأتأمينالغيرحسنالنية’,مقرراعدمالاحتجاجبفسخالاتفاقالمكتوبفيلقاءالخلفالمختصلجميعمنعاقديهلوكانقدإستلمحقهمعاوضةموقفكونهحسنالنيةبأنكانلدىالإجراءلايدريالعلةالذيأسفرعنالفسخولميكن فيمقدورهأنيدريبه”,ومنالمخططلهأنالمشرعأعتدبحسنالنيةفيالسلوكياتالتيتعقبعلىالمبنىفحمى - كأصلعام - منيتعاملبحسننيةفيالمبنىمننتيجةانحلالتمعقدهسلفهالذيإستلممنهالحق,وبذلكفإنجمالالنيةمفترضأصلافي السلوكياتالمشارإليها,ويقععلىعاتقذوالهيئةأنيثبتانتفائهعندالمتصرفإليهلدىالإجراء,وحيثكانتطبيعةالتداولبنظامالوكالاتلدىبيعالمبنىومااستهدفهمنتسهيلالتناقلفيهعلىأنتستقرملكيتهفيأعقابإلحاقالإجراءإلىالمشتريالأخير - لايفيدبطبيعتهضرورةتحقق المتعاملين بذلك الإطار منإخلاصعمومالمتعاملينقبلهم - معتعددهم - بالتزاماتهم,يؤكدهذا - مثلماهوالشأنفيالدعوىالمطروحة - المقالفيسندجميعمنالوكالتيناللتينأصدرهماالطاعن - علىعدمجوازإلغائهاوعلىحقالوكيلفيالبيعلنفسهأولغيرهوتوكيلغيرهوالحرصعلىإستلمالوكيلسندالوكالة . بماأنهذا,وقدكاناستخلاصحسنأوخبثالنيةمنمسائلالواقعالتيتستقلبتقديرهامحكمةالشأنمتىاستقرتقضاءهاعلىعواملسائغة”。

مرض الموت وفقاً لأحكام محكمة التميز الكويتية – مذكرة دفاع 2022

[[ الطعن بالتمييز رقم 49 لسنة 2000 مدني – جلسة 12/11/2001م ]]

بماأنماتتيح,وقدكانالثابتبالأوراق,وبتقريرالخبرةالفنيةالمودعبملفالدعوى,وبإقرارالمستأنفينفيمجلةدعواهالمبتدئة(المستأنفحكمها),وفيمذكراتهمالجانبالأماميلعدالةمحكمةأولدرجة,وأيضابإقرارالمستأنفإزاءهالأضخمأن:

مؤسسة “…………………….” وقفتعلىقدميهابالتنازلعنحقالانتفاعللقسيمةالصناعيةمقالالكفاحإلى“مؤسسة...........................”,بعوضماليقدره/ 5,000,000د.ك(خمسةملايينديناركويتي)سددتهالمنشأةالتجاريةالمتنازلإليها(المستأنفحيالهاالثالثة) إلى المنشأة التجارية المتنازلة。

ومفادهذا,أنالتخليالحاصلمن“مؤسسة.................. ..”فيتاريخ00/00/2015م,صدرمنذوالطابعوالمطربالشرعيللشركةوالذيلهأوسعالسلطاتفيهيئةالمنشأةالتجاريةبمافيهابيععقاراتها,وقدكانتالمنشأةالتجارية المتنازلةوقتتوقيعالتخليفيتاريخ00/00/2015م,هيالحائزللقسيمةوالمستغللهابمقتضىتمعقدهالانتفاعرقم000المؤرخ00/00/2015م,وقدكانتالمنشأةالتجاريةالمتنازلإليهاوقتالتخليحسنةالنية,وتعاملتمعمنعندهحقالتخليعنالقسيمة, ونهضتبسدادتعويضماليللشركةالمتنازلةقدره/ 5,000,000د.ك(خمسةملايينديناركويتي),وهومقدارعارميفوقالأث​​مانالسائدةوقتتوقيعالتخلي,المسألةالذيلايحقبرفقتهللمستأنفين - أيماكانوجهالإقتراحفينطاقصحةتخلىمورثهمل“مؤسسة... ......... ..”عنحقالانتفاعبالقسيمة-​​الاحتجاجبالبطلان(أيماكانسببه)فيمقابلةالمنافسالمدخل(المستأنفإزاءهاالثالثة)مهماكانمبررالبطلان,وسواءاستقربطلانتخلىمورثهمأولميثبت,فهذاالشأنقاصرعلىالصلةبينمابينهموبينالمستأنف إزاءه الأكبر وحدهما دون أن يطول لينال من صحة التخلي الحاصل من “مؤسسة …………………”، ولا يحصلعلىمنصحةتمعقدهالاستغلالرقم000المؤرخ00/00/2015م,المبرمبينالمنفعةالعامةللصناعةوالغريمالمدخل(المستأنفتجاههاالثالثة),الشأنالذيتكونبرفقتهالدعوىالماثلةغيرلائحةعلىسندصحيحمنالحقوالقانونفيمايتعلقللخصمالمدخل,ويضحىمناشدة رفضهافيمايتعلقلهحاضرعلىسندهالسليممنالواقعوالقانونجديرابالقبول,وحيثأقرالحكمالمستأنفذاكالبصر,فإنهيكونقدطبقصحيحالتشريع,ويكونالنعيفوقهعلىغيرأساس。

لجميع ما تمنح، ولما تشاهده عدالة محكمة الاستئناف الموقرة من عوامل أصوب وأرشد。

( بنــــــــاءً عليــــــــه )

تلتمس المؤسسة المستأنفة تجاهها الثالثة:

بصفة أصلية: بعدم إستحسان الدعوى لرفعها على غير ذي خاصية فيما يتعلق للشركةكة

وبصفة احتياطية: برفض الاستئناف، وبتأيد الحكم المستأنف。

وفي كل الأوضاع: بإلزام المستأنفين بالمصروفات، ومقابل الجهود الفعلية للفعلية للمحاماة وت

مع رعاية عموم الحقوق الأخرى للمستأنف إزاءها الثالثة، أياً ما كانت。

كيفية توثيق زواج الاجانب في مصر – المستشارة هيام جمعة سالم

توثيق زواج الاجانب في مصر

توثيق زواج الاجانب في مصر


قديحدثفيبعضالاحيانأنيتزوجرجلمصريمنامرأةأجنبيةوقديحدثالعكسوبماانهذاالموضوعخارجعنالمألوفوهوزواجالمصريمنالمصرية

لذا فإن عملية توثيق زواج الاجانب في مصر من العمليات الروتينية التي تحتاج إلى عدة إجراءات من أجل أن يتم الانتهاء م

了解更多

原帖于 2018-05-14 18:58:55。

مذكرة دفاعية في دعوى فرض حراسة قضائية – صيغ ونماذج قانونية كويتية 2022

مذكرة دفاعية في دعوى فرض حراسة قضائية – صيغ ونماذج قانونية كويتية 2022

مذكرة دفاعية في دعوى فرض حراسة قضائية – صيغ ونماذج قانونية كويتية 2022

مذكرة دفاعية في دعوى فرض حراسة قضائية – صيغ ونماذج قانونية كويتية 2022

مذكرة دفاعية في دعوى فرض حراسة قضائية – صيغ ونماذج قانونية كويتية 2022

مذكرة دفاعية في دعوى فرض حراسة قضائية – صيغ ونماذج قانونية كويتية 2022

مذكرة دفاعية في دعوى تكليف حماية قضائية – نماذج وصيغ تشريعية كويتية

活动

تخلصوقائعالدعوىالماثلةفيأنالمؤسسةالمدعية(مؤسسة.........الزراعية),عقدتالخصومةفيها,فيمواجهةالتحالف........للمزارعين(المتهمالأضخم)وآخر(وكيلوزارةالشئونالاجتماعيةوالعملبكونه),بمقتضىمجلة,أودعتهيئةكتابالمحكمةبتاريخ 24 /عشرة/ 2017م,طلبتفيختامهاالحكملها:“بفرضالدفاعالقضائيةعلىالتحالفالمتهمالأكبروبتعيينوزارةالشئون(المتهمةالثانية)حارساقضائيافوقمنهلإدارتهالهيئةالحسنةوالوقوفعلىمالهومافوقمنه - علىحسبنظامهاللازم - وتحصيلماله والإخلاصبمافوقه,ولذاأنيقضيفيالإدعاءاتالتيأقامتهاالمنشأةالتجاريةالمدعيةمقابلالتحالفالمشتبهبهالأضخم,وعلىالحارسإيداعأعلنحسابعنإدارتهمؤيدابالمستندات......الخ”。
... للمزارعين,بخصوصعقودإيجارمتاجراستأجرتهامنالتحالفالمشتبهبهالأضخم,الأمرالذيحدابهاإلىموردرزقدعواهاالماثلةلكيالقضاءلهابطلباتهاسالفةالذكر。

回复

أولا-التحالفالمشتبهبهالأكبريجحدوينكرمختلفالصورالضوئيةالجانبالأماميمنالمنشأةالتجاريةالمدعيةبحافظةمستنداتهاالجانبالأماميلعدالةالمحكمةالموقرةبجلسة12/12/2017年م:

قدمتالمؤسسةالمدعيةبعضامنالصورةالضوئيةبوازعأنهاوثائقلهاحجيةفيمقابلةالتحالفالمتهم,والاتحادالمتهميجحدوينكرعلىطريقالجزمواليقينمختلفالصورالضوئيةالواجهةمنالمؤسسةالمدعية。
فمنالمقررفيقضاءمحكمةالمفاضلةأنه:“لاحجيةلصورالأوراقالعرفيةولاسعرلهافيالإثباتسوىبكميةماتهديبهإلىالمصدرلوأنهموجودافيرجعإليه,وتكونالحجيةللمصدرلاللصورة”。
[[ الطعن بالتمييز رقم 27 لسنة 1995 عمالي – جلسة 27/11/1995م ]]
مثلماتواترقضاءمحكمةالمفاضلةعلىأساسأنه:“منالمخططأنهلاحجيةلصورالأوراقالأصليةسوىإذاكانتتلكالصوربذاتهاحكومية”。
[[ الطعن بالتمييز رقم 266 لسنة 1994 تجاري – جلسة 13/6/1995م ]]
ومنالمدرجبالجدولفيقضاءمحكمةالمفاضلةأن:“الكتابالمقدممنالطاعنوالمنسوبصدورهمنالمدعىعليه - بقالةحجةالنعي - إنماهومحضصورةفوتوغرافيةعرفيةليسلهاإشارةتشريعيةملزمة,وإنماتخضعكقرينةلمطلقسلطانمحكمةالأمرفيثناءالدلائل,فلافوقهاإن هي أطرحته وألتفت عنه دون أن تكون ملزمة ببيان العوامل التي دعتها إلى هذا”。
[[ الطعن بالتمييز رقم 252 / 2001 تجاري/3 – جلسة 24/11/2001م ]]
وهديا بما توفر، ولما كانت وثائق المنشأة المدعية قد أتت متمثل في صور ضوئية، 已经 خلتأوراقالدعوىمنمصادرهذهالصور,وقدجحدالتحالفالمتهمالصورالضوئيةالجانبالأماميمنه,الموضوعالذييفقدهاحجيتهافيالإثبات,وبذلكفلايجوزالتعويلعلىهذهالصورالضوئيةالمجحودةإذلاحجيةلهابشكلقاطعفيالإثبات。

ثانياً- يدفع التحالف المشتبه به الأكبر بعدم اختصاص عدالة المحكمة الموقرة ولانى

بما أن من المعتزم قانوناً، فقهاً وقضاءً، أنه: “يُشترط لاختصاص القضاء 重头戏 نوعيابندردعوزالكاعسنتتوافرفيمواستیکواياالساعالجائية,وینيتوافرفيمواستىايضاشرطااصهاصهرطااسازالافرفاادافرفاازادافرداادادافردادادافردادادافردادادافردادادنتتادية ومنكمسيتعينلانعهادالاستصادالاستدادالاستداصالاستدرشعوىالجمايةةيمواةالجاءالمستعدلأنتتوافرالمجاتوالسواعةاللاه:
الصراع。
الخطور。
الاستعجال。
عدم المساس بأصل الحق。
أن يكون حانوت الحماية قابلاً لأن يعهد بإدارته إلى الغير”。
[[ لطفاً، المرجع:“القضاء المستعجل” – للمستشار/ عز الدين الدناصوري وآخر – طبعة نادي وآخر – قضاء المستعجل
فمنالمستقرأعلاهإذا,فقهاوقضاء,أنهيشترطلفرضالدفاعالقضائيةلقاءعمومالمحدداتوالقواعدالخمسةالآتية:
أولا-وجودكفاحفيشأنالملكيةنصالدفاع:وأنيكونذاكالتشاجرجديا,ومبنياعلىعواملمنالصحة,وتؤكدهواضحالأوراق,والمقصودبالنزاعهناهوالصراعبمعناهالفضفاض,فهويشتملعلىالتشاجرالمركزالوظيفيعلىالمنقولأوالمبنىأومجموعالثرواتالمرغوبوضعهاأسفل الحماية,وأنيتصلالكفاحبذلكالملكيةاتصالاينبغيعدمبقائهفييدحائزه,فلايكفيلفرضالدفاعمحضالقولالمرسلمنمنحىالمدعيبوجودتشاجربينههوشخصياوبينالمشتبهبه。
ثانيا-وجودعدمأمانجديحثيث:وأنيكونذلكالخطورالجديالمتعجل,قائماعلىسندمنالجديكشفعنهبديهيالأوراقفيالدعوىوظروفها,فإذااستبانللقاضيالمستعجل - منبديهيالأوراقوالملفات - عدمجادةعدمالأمانالذييزعمهالمدعي,فإنهيحكمبعدماختصاصه ,كأنيتجلىلهأنعدمالأمانموهومفيدماغالمدعي,أوإنهمخاطرةمفتعلمنناحيةالمدعيبتصرفاتارتكبهاهومنفعةلدعواه(مثال:أنيرفعمتعددةإدعاءاتمفتعلةمنهلخدمةدعواهبفرضالدفاععلىالمتهم)。
والقضاءالمستعجللايخصبفرضالدفاعالقضائيةسوىإذابلغالخطورالسريعمدةشرسة,لايكفيفيدرئهااتخاذأفعالالتقاضيالعادية。
أما الدرجة الأقل من الخطور – التي يكفي في درئها أفعال التقاضي الأقل من الخطور ولا تكفي لإسباغ الاختصاص على القضاء المستعجل。
فإذااستبان - منتحليلجليالوثائق - أنركنعدمالأمانغيرمتوافر,أوأنجليالملفاتلاتكفيلترجيحواحدةمنالكفتينعلىالأخرى,أوأنذاكالترجيحلإحدىوجهتيالبصريستلزمفحصامتعمقاخارجاعنبديهيالأوراقوأحوالالدعوى,فإنهلايخصبتصرفذاك التحليل، حيث مثل ذلك الإجراء من جهته ينطوي على مساس بأصل الحق。
ثالثا-الاستعجال:وهوالمخاطرةالحقيقيالمحدقبالمالالمرغوبالمحافظةفوقمنه,والذييجبدرئهعنهبشكلسريعلاتكونعادةفيأعمالالتقاضيالعادية,وهويكونايضالوأنهحادا,فلايكفيلتوافرهمحضرغبةالمدعيفيالاستحواذعلىحكمبطلباته,وإنمايتوافرإذا غاية من الفعل المستعجل فيها و
رابعا-عدمالمساسبأصلالحق:فإذااتضحللقضاءالمستعجلأنالمرغوبمنههومناشدةموضوعي,أوأنالحكمالذيسيصدرهبالحراسةمنحالهأنيمسمصدرالحق,وجهبعدمالاختصاص。
ومنالمخططلهفيقضاءمحكمةالنقضالمصريةأن:“دعوىالدفاعالقضائيةإنماهىفعلتحفظيمؤقتلايمسمقالالحق,فهيبهذالاتعتبرمنأعمالالإتخاذولاتقوممقامالتنبيهأوالحجزفيقطعالتقادم”。
[[ نقض مدني، في الطعن رقم 168 لسنة 32 قضائية – جلسة 22/11/1966م مجموعة المكتب – القة17ككك1705قضائية
خامساً- إستعداد بقالة الحماية لأن يعهد بإدارته للغير。
سادساً- ويضاف إلى ما تيح شرطاً أجدد، هو:
وتلكهيالمحدداتوالقواعدالضروريةلاختصاصالقاضيالمستعجل,ويلمحأنأيإشتراطمنهالايغنيعنالآخر,لكنيجبأنتتاحمعا。 فلو توافر الاستعجال والخطور، وثبت أن ثمة والعكس بالعكس؛ بمايتضمنأنهلوإلتماسمنالقاضيتصرفوقتياولميكنفيهذاأيمساسبأصلالحقإلاأنانتفىالاستعجالفإنهيكونغيرأخصائي。
وجديربالذكرإلىأنهلايكفياتفاقالطرفينعلىاختصاصالقاضيالمستعجل,لأناختصاصهمنالنسقالعام,فهولايتولدمنإرادةالطرفينلكنمنطبيعةالخصومةأوالمنازعةوالإجراءالمرغوبفيها。
فقدأوجزالأستاذ/محمدعليمرتبهذهالمحدداتوالقواعدبقوله:“القاضيالمستعجليرتبطبفرضالدفاعالقضائيةعلىمنقولأومبنىأومجموعمنالملكيةنهضبخصوصهصراعأوكانالحقفيهغيرراسخ,إنتجمععندذوالملكيةمنالعواملالمعقولةمايخافبصحبتهخطراعما قريبمنمكوثالملكيةأسفليدالحائز,ومفادذاكإنهيشترطلاختصاصالقضاءالمستعجلبفرضالدفاعالقضائيةأنتتوافرفيمواجهتهزواياالدفاعمن“كفاح”و“عدمأمان”و“إستعدادحانوتالدفاعلأنيعهدبإدارتهللغير”,إضافةإلىتوافرشرطااختصاصهمن : “استعجال” و “عدم مساس بأصل الحق”。 ذاك,والمقصودبالنزاعفيذلكالصددالتشاجربمعناهالفضفاضفهويشتملعلىالكفاحالمركزالوظيفيعلىالمنقولأوالمبنىأومجموعالثرواتالمرغوبوضعهاأسفلالحمايةأوالتشاجرالذييتصلبذاكالملكيةاتصالايقتضىعدمبقاءهأسفليدحائزه,والصراعالإيجابيللحراسةمثلماينصبعلىالثروةأوعلى الحيازةقدينصبعلىالريعوطريقةتوزيعهعلىأصحابالنصيبأوعلىالمنفعة,ويشترطفيهأنيكونجدياوعلىخلفيةمنالصحةيؤكدهبديهيالوثائقوأوضاعالوضع,ويجبايضالاختصاصالقضاءالمستعجلبنظردعوىالدفاعأنيتوافرفيالدعوىإشتراط“المخاطرةالحثيث”الذيلايكفىلدروئه أفعالالتقاضيالعادية,ويجبأنيكونذلكعدمالأمانجدياقائماعلىسندمنالجديكشفعنهجليأوراقالدعوىوظروفها,ويجبأنيوجدفيالدعوىايضاركنالاستعجالوهوعدمالأمانالحقيقيالمحدقبالمالالمرغوبالمحافظةفوقهوالذييجبدروئهعنهبشكلسريعلاتكونعادةفي التقاضيالبسيطولوقصرتمواعيدهوهويصدرمنطبيعةالحقالمبتغىصيانتهوالأوضاعالمحيطةبهلامنتصرفالأعداءأواتفاقهم,مثلمايشترطلفرضالدفاعالقضائيةمنالقاضيالمستعجلعدمالم ساس بأصل الحق، وفي النهايةً يشترط أن يكون الملكية بقالة الدفاع قابلاً لهليعة
[[ لطفاً، المرجع:“قضاء الأمور المستعجلة” – للأستاذ/ محمد علي راتب وآخرين – طب1985 – 474 492 570
مثلماأنهمنالمخططأن:“القضاءالمستعجلمحظورمنالمساسبأصلالحق,وتلكالقاعدةتسريعلىإدعاءاتالحمايةالتيترفعفيمواجهةالقضاءالمستعجل,مثلماهوالموضوعفيعمومالإدعاءاتالمستعجلة,وبالتالي,ينبغيعلىالقضاءالمستعجلأنيقضيبعدماختصاصهبنظردعوىالحمايةإذا اتضح له أن المبتغى منه هو دعوة موضوعيى
[[ لطفاً، المرجع:“قضاء الأمور المستعجلة” – للأستاذ/ محمد علي راتب ونصر الدين كامل – قضاء الأمور المستعجلة
وقدحكمتمحكمةالنقضالمصريةبأن:“دعوىالحماية - وعلىماجرىبهقضاءتلكالمحكمة - ليستبالدعوىالموضوعية,فهيلاتمسمنبعالحقولاتمثلفاصلةفيه,وتثمينذروتهالكفاحوالضرورةالداعيةللحراسةأوالخطورالإيجابيلهامنالمسائلالموضوعيةالتيتستقلمحكمةالشأن بتقديرها”。
[[ نقض مدني، في الطعن رقم 7 لسنة 51 قضائية – جلسة 30/1/1985م ]]
وهديابماتوفر,وبالبناءفوقه,ولماكانتالمؤسسةالمدعيةقداستقرتدعواهاالماثلةلكيالقضاءلهابفرضالدفاعالقضائيةعلىالتحالفالمشتبهبهالأكبرعلىسندمنالقولبأنفيوقتسابقلهاأناستقرتزيادةعنشكوىقضائيةفيمواجهةالتحالفالذيتستأجرمنهمحلين,وهذه المنازعاتالدائرةبينهماخاصةبهذينالمحلينالمؤجرينفحسب,وبذلكولقدسكنتالدعوىالماثلةكيالحكملهابفرضالحمايةعلىالتحالفكلهوتعيينوزارةالشئونحارسةفوقه?!
وبماأنهذاالشأنلايقومبتبريرتكليفالحمايةالقضائيةلخلوالأوراقمنهنالكمايوميءإلىكفاحجدييسفرعنالمخاطرةمنمكوثالتحالفالمشتبهبهالأضخم,وبالتالي,تحتاجالدعوىإلىأبرزأركانهاوهوالاستعجالوينحسرمنثماختصاصالقضاءالمستعجلبنظرالدعوى。

ثالثا-يدفعالتحالفالمشتبهبهالأضخمبعدمموافقةالدعوىلرفعهامنغيرذيطابعولانتفاءالهيئةفيإقامتهاعندالمؤسسةالمدعية:

إذإنهمنالمخططقانونا,وعلىماقررهفقهاءالتشريع,فإنه:“ينبغيأنيكونلرافعالدعوىالمستعجلةمنفعةفيرفعها,حيثلادعوىبغيرمنفعة。 فالمصلحة هي مناط الدعوى。 بمايتضمنأنهيتعينأنيكونلرافعالدعوىفائدةشرعيةيجنيهامنخلفإعلاءتلكالدعوى,سواءأكانتتلكالمكسبالشرعيةفائدةماليةأوأدبية,عارمةأوتافهة”。
[[ لطفاً، المرجع:“قضاء الأمور المستعجلة” – للأستاذ/ محمد علي راتب وآخرين – طب1985ـلة 76
وقدقضىبأنه:“لقاضيالموضوعاتالمستعجلةأنيتحسسمنجليالأوراقإدارةالمدعيوصفتهفيفوراالدعوى,فإنكانتتقومعلىسندمنالجد,كانتالدعوىمقبولة,أماإذاكانتلاتتصفبالجدية,كلفبعدمموافقةالدعوى,فإذالميتمكنمنالقاضي - منواضحالأوراق - أنيستبينمالوكانرافعالدعوىلهإدارةوصفةفيرفعهاأملا,وإنالمسألةيستدعيتحقيقاموضوعيا,أمربعدماختصاصه,لوأنهبحثالطابعوالهيئةيستوجبتوضيحالعقودوالاشتراطاتأوماإلىهذا,توصلالتحديدالطابعوالإدارة”。
[[ استئناف مستعجل/1 – رقم 118/2002 – جلسة 12/5/2002 – غير منشور ]]
وعلىهذا,فليسللقاضيالمستعجلأنيتخللفيجوهرالمسألة,وإنمايقتصردورهواختصاصهعلىإمتنان - منبديهيالأوراقوأوضاعالدعوى - ماإذاكانتالهيئةأوالخاصيةالتييدعيهاالمدعيليستمتجركفاحجدي。
بماأنذاك,وقدكانتالأوراققدخلتالأمرالذييفيدخاصيةوإدارةالمدعيةفيمعيشةدعواهاالماثلة,فلاهيقدمتمايفيدعضويتهافيالتحالفالمنوهعنه,ولاصفتهاأومصلحتهافيإعلاءتلكالدعوى,وه​​لهيمندوبةعنثلثيأعضاءالتحالفأوبالأقلأغلبيته المطلقة (خمسين% + 1)؟ أو هل هي ممثلة ونائبة عن وزارة الشئون الاجتماعية والعمل؟ أوهل نهضت المؤسسة المدعية إضافةً إلى عدم خطاب المنشأة التجارية المدعية للخطر الداهم الذي عدم خطاب المنشأة التجارية وما هو الضرر المحدق بالمؤسسة المدعية من استمرار التحالف في عمله؟ وحيثلمتتيحالمؤسسةالمدعيةالدليلالمعتبرقانوناعلىصفتهاومصلحتهافيموردرزقالدعوىالماثلة,وقدانكرالتحالفالمشتبهبهالأكبرهذهالخاصيةوتلكالهيئة,فإنهيتعينوالحالايضاالقضاءبعدمموافقةالدعوىالماثلةلرفعهامنغيرذيطابعوبعدمرضاهالانتفاءالإدارةفيناحيةالمؤسسةالمدعية في إقامتها。

رابعاً- يطلب التحالف المشتبه به 回复 الحكم له برفض الدعوى الماثلة موضوعاً:

لماكانتالدفاع,استنادالنصالمادة(736)منالتشريعالمواطن,هي:وحطملكية“متنازعفيه”بيدأمين,لوأنهبقاؤهفييدحائزهمنحالهأنيتوعدبالخطرمن“يلقبلنفسهفعلافيه”إلىأنيتكفلالأمينبحفظهوإدارتهورده إلى من يثبت له الحق فيه。
وفريضةالدفاعالقضائية,استنادالنصالعبارة(الأولى)منالمادة(32)مندستورالمرافعات,يخصبهاالقضاءالمستعجل,سواءأكانتعلىمنقولأومبنىأومجموعمنالممتلكات,“وقفعلىقدميهفيحالهكفاحأوكانالحقفيهغيرمتين”, إذاتجمععند“ذوالمنفعةفيالثروة”منالعواملالمعقولة,مايخافبرفقتهخطراعماقريبمنمكوثالملكيةأسفليدحائزه。
ووفقالنصالمادة(27)منالدستوررقم24لعام1962“فيشأنالأنديةوجمعياتالاستفادةالعام”,يجوز,بتوجيهمنوزيرالشئونالاجتماعيةوالعملحلالجمعيةأوالفريقذاتواحدةمنالحالاتالاتية:
1 – إذا تناقصت عضويتها إلى أدنى من 10 أعضاء。
2 – إذا خرجت عن أهدافها أو ارتكبت مخالفة ضخمة لنظامها اللازم。
3 – إذا صرت عاجزة عن الإخلاص بتعهداتها النقدية。
4 – إذا أخلت بالأحكام الموضحة بذاك التشريع。
ومعهذايجوزلوزيرالشئونالاجتماعيةوالعملأنيساعد(بقرارمسبب)“مجلسهيئةمؤقت”يضطلعباختصاصاتمجلسالمصلحةالمنتخب,عوضاعنحلالجمعيةأوالفرقةالرياضيةلوأنهذاكفيمنفعةالمستعملينوالمقاصدالاجتماعيةللمجتمع”。
إضافةإلىعدماختصاصعدالةالقضاءالمستعجلبنظرالدعوىالماثلة,وفضلاعنعدمتوافرالخاصيةوالمنفعةعندالمنشأةالتجاريةالمدعيةفيموردرزقالدعوىالماثلة,فإنالطلباتالموضوعيةفيالدعوىالماثلةقدأتتعلىغيرسندمنحقيقةالواقعوصحيحالتشريعخليقةبالرفض。
وبشكلخاصأنتذرعالمؤسسةالمدعيةبإقامتهالأكثرمنمحاكمةفيمواجهةالتحالففيمايتعلقمحلينتستأجرهماالمنشأةالتجاريةالمدعيةمنالتحالف,وبديلاعنأنتطلبالمؤسسةالمدعيةوحطهذينالمحلينأسفلالحمايةالقضائيةلحينالفصلفيهذهالإدعاءاتالمقامةمنهاهي,فإنهاخلفاعنهذاطلبتفريضة الحماية القضائية على التحالف ....... للمزارعين كله؟!!
معالتنفيذبعينالاعتباربأنالإدعاءاتالتييتمتداولهابصددصحةأوبطلانإستحداثمجلسمنفعةالتحالفالمشتبهبهالأكبر,فإنالمنشأةالتجاريةالمدعيةلمتكنطرفاولاممثلةولامختصمةبأيةملمحفيالدعوىالمشارإليها,ولاتخصبهاأيةخاصيةأومنفعةشرعيةتبيحلهامورد رزق الدعوى الماثلة。
ومنثمفإنمحدداتوقواعد:وحط“ملكيةمتنازعفيه”,والخطورالذييتوعد“منيدعيلنفسهفعلافيذاكالثروة”,والأسبابالمعقولةالتي“تجمعتعندذوالإدارةفيالثروة”تقومبتبريرالخشيةمنمكوثذلكالثروةأسفليدحائزه,وتوافرمحددات وقواعدحلالتحالفأوقياموزارةالشئونبتعيينمجلسمؤقتله,كلهذهالاشتراطاتالضروريةوالموجبةلفرضالدفاعقدخلتمنهاأوراقالدعوىكليا。

بماأنذاك,وقدكانجهدإثباتالدعوىيحدثعلىعاتقالمدعيفيها,ولايمكننقلجهدالإثباتإلىكاهلالمتهم,إضافةإلىأنعدالةالمحكمةغيرمكلفةبتكليفالأعداءبطرحالدلائلعلىدفاعهمأوأشارنظرهمإلىأساسياتذلكالحماية,وبماأنمنالمعتزمقانونا إنالحقالمدعىبهوالذيليسأعلاهدليلمعتبرقانوناهووالعدمسواء,وإنهلاتثريبعلىعدالةالمحكمةإنهيالتفتتعنمناشدةأودفاعلميمنحصاحبهالدليلفوقمنه,ولماكانتالدعوىالماثلةقدأتتخلوامنأيدليلمعتبرقانونايثبتطابعومنفعةالمؤسسة المدعيةفيمعيشةدعواهاالماثلةومدىأحقيتهاالشرعيةفيطلباتهاالموضوعية - إذأتتمزاعمهافيذلكالأمرمحضأقوالمرسلةلاسندلهاولادليلفوقها,بماتكونبصحبتههذهالدعوىالماثلةقدأتتعلىغيرسندمنحقيقةالواقعوصحيحالتشريعخليقةبالرفضوهوالذييتمسكبه التحالف المشتبه به الأضخم على طريق الجزم واليقين。
لجميع ما تتيح، ولما تفرج عليه عدالة المحكمة من عوامل أصوب وأرشد。

(بنـــاءً عليـــه)

يلتمس التحالف المشتبه به الأضخم الحكم له:
بصفة أصلية: بعدم اختصاص القضاء المستعجل بنظر الدعوى。
وبصفة احتياطية: بعدم رضى الدعوى لرفعها من غير ذي خاصية。
وعلى طريق الاحتياط الكلي: (وبالترتيب اللاحق):
بعدم إستحسان الدعوى لانتفاء إدارة المنشأة التجارية المدعية في إقامتها。
برفض الدعوى。
وفي كل الأوضاع: بإلزام المنشأة التجارية المدعية بالمصوفات، ومقابل الجهود القابل
مع إستظهار عموم الحقوق 其他 للاتحاد المتهم الأكبر، أياً ما كانت。

አማርኛالعربية简体中文NederlandsEnglishFrançaisDeutschItalianoPortuguêsРусскийEspañol
现在打电话